أطلقت روسيا بنجاح نظام S-500 لمسافة تزيد عن 500 كيلومتر

كلمات : روسيا إس-500 إس-300 إس-300

ووفقا لأجهزة الاستخبارات الأمريكية، فقد نفذت روسيا هذا الهجوم بنجاحاعتراض هدف جوي يقع على بعد حوالي 300 ميلمع نظام S-500 الجديد المضاد للطائرات والصواريخ. وهذا من شأنه أن يشكل الاعتراض الأبعد الذي يقوم به نظام أرض-جو.

ووفقا للسلطات الروسية، فإن نظام S-500، الذي سيحل محل نظام S-300، سيدخل الخدمة اعتبارا من عام 2020، وسيمكن من الدفاع الفعال ضد الصواريخ التي تفوق سرعتها سرعة الصوت والصواريخ الباليستية والطائرات بدون طيار والطائرات، حتى تلك الخفية. في الواقع، تدمج أجهزة الرادار S-500 رادارات النطاق UHF، وتتمتع بخصوصية القدرة على اكتشاف طائرات مثل F-22 أو F-35 أو J-20 الصينية، وذلك بفضل ظاهرة رنين محددة. ويتم حاليًا نشر هذه الرادارات نفسها في وحدات S-400 الموجودة في الخدمة بالفعل.

تذكر أن إس 500 مثل إس 400 تعتمد على مجموعة من وسائل الكشف ومراكز القيادة وبطاريات الصواريخ بأنواعها المختلفة، مما يجعل من الممكن وجود عدة حلول واختيار الأنسب منها وقت الاعتراض. يجب أن يكون نظام S-500 مخصصًا للدفاع الاستراتيجي، لا سيما ضد صواريخ كروز التي تفوق سرعتها سرعة الصوت والصواريخ الباليستية والتحف الستراتوسفيرية، في حين سيكون نظام S-400 مسؤولاً عن الطائرات والطائرات بدون طيار وصواريخ كروز التقليدية.

سيتم إسناد الحماية ذات المدى الأقصر إلى البطاريات المحمولة BUK-M2 (100 كم)، TOR (30 كم) وPantsir-2 (10 كم)، ويمكن لكل من هذه الأنظمة تبادل البيانات مع الأنظمة الأخرى. وتكمل أجهزة الكشف الجوي المتقدمة مثل A-50 Mainstay والطائرات بدون طيار والأقمار الصناعية أدوات الكشف، ولا سيما ضمان اكتشاف الأجهزة التي تعمل على ارتفاعات منخفضة للغاية للاستفادة من قناع التضاريس، وستكون قادرة على توجيه الضربات عن طريق وصلة البيانات. أخيرًا، اكتمل النظام بواسطة المقاتلة الروسية، مع 700 مقاتلة من طراز Su-27 وSu-30 وSu-35 وحوالي مائة طائرة اعتراضية من طراز Mig-31، تعمل بالتزامن مع الدفاع الأرضي الجوي.

لمزيد من

الشبكات الاجتماعية

أحدث المقالات