إعصار ترامب: أمام الأوروبيين شهرين للرد في الوقت المناسب

أشار دونالد ترامب، قبل أيام، خلال حملته الانتخابية للانتخابات التمهيدية للحزب الجمهوري بهدف الانتخابات الرئاسية الأميركية عام 2024، إلى أنه ينوي وضع الولايات المتحدة في الاحتياط من حلف شمال الأطلسي، ومراجعة تفسير المادة 5 من الحلف بمجرد انتخابهما لم يقبل الأوروبيون كافة مطالبها.

وعاد الرئيس السابق مرة أخرى إلى هذا الموقف الذي يعتزم تقديمه للولايات المتحدة بعد انتخابه، وذلك خلال لقاء عقده في سيوكس سيتي بولاية أيوا، إحدى "الولايات المتأرجحة" الشهيرة خلال الانتخابات الأمريكية.

في هذه المناسبة، ذكر دونالد ترامب حكاية مزعومة عندما كان رئيسا، عندما هدد الأوروبيين بسحب الحماية الأميركية إذا لم يزيدوا إنفاقهم الدفاعي.

« هل تقصد أنه إذا هاجمت روسيا بلدي فلن تتدخل؟ » كان من الممكن أن يقول له زعيم أوروبي، “ نعم، هذا هو بالضبط"، لكان قد أجاب، مضيفا أنه بعد ذلك،" لقد وصل المال".

وقد أثارت هذه الحكاية تصفيقا حادا من الجمهور، مما يدل على أن الناخبين الترامبيين حساسون بشكل واضح لهذا النوع من الاستراتيجية.

أوكرانيا/ الناتو: تهديدات برنامج دونالد ترامب

بعد أن أعلن بوضوح أن الولايات المتحدة لن تدعم أوكرانيا بعد الآن إذا تم انتخابه، يخوض دونالد ترامب الآن مواجهته مع الأوروبيين، والانسحاب الذي لا يحمل اسمه من الولايات المتحدة في حلف شمال الأطلسي، وهو موضوع رئيسي لحملته الانتخابية.

قد تبدو هذه الاستراتيجية مفاجئة، لدرجة أنه منذ عدة أسابيع، كان المرشح الجمهوري يتصدر بانتظام استطلاعات الرأي ضد جو بايدن. وكان المرء ليتصور، في مثل هذا السيناريو، أنه كان من الحكمة تجنب المواضيع المثيرة للانقسام مثل حلف شمال الأطلسي.

ترامب ميركل
إن برنامج دونالد ترامب لعام 2023 قريب جدًا من برنامج عام 2016. لكن الوضع الدولي مختلف تمامًا.

هناك 75% من هذه المقالة متبقية للقراءة، اشترك للوصول إليها!

شعار Metadefense 93x93 2 سياسة الردع | أخبار الدفاع | ألمانيا

ال الاشتراكات الكلاسيكية توفير الوصول إلى
المقالات في نسختها الكاملةو دون الإعلان,
من 1,99 €.


لمزيد من

1 تعليق

الشبكات الاجتماعية

أحدث المقالات